حرافيش نجيب محفوظ..

6
4٬150

رواية الحرافيش، نجيب محفوظ

نجيب محفوظ

على الرغم من الأثر السلبي الذي تركه نجيب محفوظ في قلبي منذُ أيام المدرسة ، والملل الذي
كان يصيبني من النصوص المُقررة ، حصل أخيراً أن تصالحتُ معه في رواية الحرافيش، سافرتُ
عبرَ نصيحة غالية من شخص أثق بذوقه وعلى أساسه كانتْ ملحمة الحرافيش الأولى في قائمتي
لمعرض الكتاب .

هذه الملحمة هي ببساطة الحياة التي تتعاقب في مكان واحد وأنتَ الشاهد الوحيد لكل أحداثها،
تعاقبْ الفقر والفتونة* والترف، والفتونة ، والإنحراف ، والفتونة ثانية إلى أن تنتهي كما بدأت
” عادلة ، وخيّرة ” بدءاً من عاشور وإنتهاءاً بِ عاشور، ومروراً بِ أحداث تحبها وتكرهها في
الوقت نفسه ، تنتهي قبل أن تنتهي أنتَ منها .. كل هذا وأنت تُسافر مع المسافرين ، وتتوه
إنتظاراً مع الغائبين ، يسعدك ما يحدث أحياناً ويغضبك أحياناً أخرى لكن الأشياء كلها تلتقي
في عدم قابليتها لِ التخمين وهذا حقيقةَ ما جعلني أحبها وأنسجمُ طويلاً معها .

لا أرغبْ في حرقها ، والحديثْ أكثر عنها قد يفسد شيء من المفاجآت فيها، نشرت
في عام 1977م كما جاء في الموسوعة الحرة ” ويكيبيديا ” ، الطبعة التي أملك نشرتها
دار الشروق .. تقع في 603 صفحة .. نوع الورق جيد والطباعة أيضاً جيدة .

* الفتوة تعني السيطرة بإستخدام القوة، وفي الزمن
الذي جرتْ فيه أحداث الملحمة كان هذا الأمر شائعاً
في جميع الحارات.

– معلومات أكثر عن الحرافيش:

  • عنوان الرواية: الحرافيش
  • المؤلف: نجيب محفوظ
  • الناشر: دار الشروق
  • عدد الصفحات: 603

6 تعليقات

  1. D: شكرا لك نور
    لا أحب نجيب محفوظ لكن إن قرأت له سأنتقي بعناية ما أقرأ حتى أحصل على إفادة حقيقية منه.

    دمت عَاطِرَة و بعافية

  2. لقد قرأت إن لم يكن كل فمعظم روايات نجيب محفوظ، وهذه الرواية قد تكون اقل رواياته إبداعاً، لقد اطال كثيراً الأجداد/الأباء/الأبناء/الأحفاد، وإن نجيب محفوظ ابدع في “أولاد حارتنا”، فإني ارى انه لم يبدع في “الحرافيش” والتي جعلها على نسق “اولاد حارتنا”، وقد بحثت وتقصيت عن قراءآت نقدية لهذه الرواية فلم اجد، ليتني اجد من يقرأ الرواية قراءة نقدية، او من يدلنا على قراؤة نقدية لهذه الرواية، ولكم جزيل الشكر.

  3. أنصح اى شخص لم يقرأ لنجيب محفوظ ان يقرأ هذه القصة الملحمية….انها قصة ممتعة جداااا )

  4. هذه الراوية العظيمة هى تسجيد لم كان سيحدث بمصر مستقبلا وبالتحديد عصر مبارك ففى عصر مبارك تحول الشعب الى حرافيش ومبارك الى فتوة وبلطجى كبير بيتحامى فى رجالته كان يفعل كل شئ من أجل مذاقه وهواه والحرافيش اللى هما أحنا لا يسعنا غير الامر والطاعة أصل صبيان البلطجى وزير داخليته وأمن الدولة يضربونا علقة موت لو ما سمعناش الكلام ودفعنا الاتاواة بس الاختلاف أن مبارك كان بيحصل الاتاواة من بيع ثروات الشعب والسمسرة فى دمه وعرضه وفى النهاية أنتصر الحرافيش على الفتوة وعصابته وقضوا على سطوته وأسطورته وتحررنا من العبودية والذل

اترك رد